تقرأون:
إلى الشاعر صلاح البريني
  • 400
  • 0
إلى الشاعر صلاح البريني

 

عبد الله بن ناجي |

في الربيع الآتي
ترى أزهارُكَ تزهرُ
أم أني أقرأ نعيي ونعيكَ ملفوفا
بأوراق التيه والحنظل
على خصر نائحة مستأجرة؟
رقصة الأصابع فوق بحيرات الوجع
كلانا نوارة عشق شاردة
اِنحدار الشمس
في سواحل العري صباحا
انفكاك اللغة من عقال الممرات
أنحت للجسد الفاتن من جسدي غطاء
وفاء لكَ أراكَ مغشيا عليك
فهل لك في عزائي من سبيل؟

أترك تعليق

جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة أتارغاتيس 2014